تفاصيل : اغتيال أمير سعودي بعد فضحه لجرائم الملك سلمان

طلائع المجد | متابعات | 28

تداول ناشطون على شبكة التواصل الاجتماعي ” تويتر ” انباء تفيد بأغتيال الأمير تركي بن بندر آل سعود
ناشط تحت اسم ” إقليم الشرق ” نشر تدوينه رصدها محرر وكالة مرصد ، قال بأن الأمير تركي بن بندر تم اغتياله بالسم داخل السجن
حيث كتب : ” عاجل: وردني خبر من مصدر سري بأن الأمير تركي بن بندر تم اغتياله بالسم داخل السجن. تخلصوا من شاهد على اغتيال عدة نساء على يد سلمانكو. ”

وعلى نفس الصعيد ، نشر ناشط سعودي آخر يحمل اسم ” مواطن ” تحت هاشتاق ” اغتيال تركي بن بندر قال ” اغتيال تركي بن بندر هو الأخير لإخفاء جرائم قتل و اغتصاب من قبل سلمان بن عبد العزيز ”

وتداول عشرات الناشطون السعوديون ” تغريدات تؤكد اغتيال تركي بن بندر آل سعود بسبب فضحه لجرائم آل سعود
وكان تداول ناشطون ، في 17 من الشهر الجاري ، فيديو حوى مكالمة مسربة للأمير “تركي بن بندر آل سعود” مع وكيل الداخلية السعودي “أحمد السالم”، وذلك قبل اختطافه من قبل نظام آل سعود، كما رجح نشطاء أن هذا التسريب هو من عجل بعملية اختطافه.

وكانت قناة “بي بي سي عربي” قامت باقتباس جزء صغير جدًا من هذه المكالمة المسربة في الفيلم الوثائقي: “أمراء آل سعود المخطوفون”.

وكان “السالم” يخاطب الأمير تركي قائلا له بأنه مكلف من محمد بن سلمان، لحل مشكلة ميراثه الذي أكله “ابن سلمان” زورا وبهتانا.

وعدّد الأمير تركي في حديثه مع “السالم” عدداً من الفظائع التي ارتكبها نظام آل سعود ضد المعارضين وسيطرتهم على كافة موارد الدولة لحسابهم الشخصي.

التصنيفات: تقارير وحوارات,عربي ودولي,متابعات