نبحث عن الحقيقة

العدو الصهيوني يهدم منزلين فلسطينيين بالقدس وعشرات المستوطنين يدنسون الأقصى المبارك

 
 
فلسطين المحتلة | 17 أكتوبر | طلائع المجد:
 
هدمت جرافات العدو الصهيوني، صباح اليوم الثلاثاء، منزلين فلسطينيين في بلدة سلوان بالقدس المحتلة، فيما استهدفت زوارقه الصيادين في بحر غزة.كما اقتحم عشرات المستوطنين الصهاينة باحات المسجد الأقصى المبارك، بحماية مشددة من شرطة العدو الصهيوني.
 
ونقلت وكالة “فلسطين اليوم” عن مصادر محلية قولها إن جرافات العدو هدمت منزلين في حي وادي ياصول في سلوان، حيث رصدت كاميرات الصحفيين الجرافات وهي تقوم بعمليات الهدم، وإزالتهما بشكل كامل.
يشار إلى أن قوات الاحتلال اعتادت هدم منازل للمواطنين بالقدس وضواحيها بحجة البناء بغير ترخيص وأسباب أخرى واهية من أجل السيطرة على المدينة ونقل أملاك أهلها للمستوطنين.
وفي سياق منفصل فتحت زوارق العدو الصهيوني، نيران رشاشاتها تجاه مراكب الصيادين الفلسطينيين في بحر غزة.
ووفق مصادر صحفية، فإن زوارق العدو استهدفت مراكب الصيد في بحر مدينة غزة.
وأوضحت أنّ بحرية العدو الصهيوني أطلقت النار على الصيادين، بينما كانوا يُمارسون عملهم بالصيد، ولم يبلغ عن وقوع أي إصابات.
كما أفادت وكالة “فلسطين الآن” نقلا عن مصادر محلية، بأن شرطة العدو نشرت العشرات من عناصرها وعناصر من القوات الخاصة خلال ساعات الصباح الباكر في باحات الأقصى، وقرب الجامع القِبْلي.
وأشارت إلى أن شرطة العدو عملت على تفتيش المصلين أثناء دخولهم للأقصى، كما صادرت هويّات بعضهم لحين خروجهم من المسجد.

اترك رد