نبحث عن الحقيقة

في الذكرى الثانية عشر لرحيل المولى العلامة مجد الدين المؤيدي الملتقى الإسلامي يقيم فعالية خطابية في صنعاء ” صور

موقع طلائع المجد | تقارير | 12

تحت شعار قوله تعالى { يَرْفَعِ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ }
أقام الملتقى الإسلامي مساء اليوم السبت في العاصمة صنعاء فعالية جماهيرية حاشدة حضرها جمع من أصحاب الفضيلة العلماء والسياسيين وحشد من المواطنين إحياء للذكرى السنوية الثانية عشرة لرحيل الإمام الحجة مجد الإسلام / مجد الدين بن محمد بن منصور المؤيدي عليه السلام .

وفي الفعالية التي حضرها كل من: نائب رئيس مجلس النواب / عبدالسلام هشول ورئيس رابطة علماء اليمن العلامة / شمس الدين شرف الدين وأمين عام الملتقى الإسلامي السيد العلامة/ عبد المجيد الحوثي ورئيس الهيئة العامة الزكاة الأستاذ/ شمسان أبو نشطان و وزير الكهرباء / لطف الجرموزي ورئيس الثورية العليا عضو الملجس السياسي الأعلى / محمد علي الحوثي و وزير الدولة نبيه محسن أبو نشطانورئيس مجلس القضاء الأعلاء القاضي أحمد يحيى المتوكل و وزير العدل القاضي أحمد عقبات والسيد العلامة عبدالرحمن شمس الدين وأمين عام رابطة علماء اليمن العلامة عبدالسلام الوجية وأمين عام مساعد الملتقى الإسلامي القاضي العلامة عبدالله محمد الشاذلي و كيل أول محافظة صعدة محمد حسين مجد الدين المؤيدي
أُلقيَّ العديد من الكلمات لأصحاب الفضيلة العلماء والسياسيين و افتتحت بآيات من الذكر الحكيم القاها الأستاذ الحسن الحمزي .

وألقى كلمة العلماء بالنيابة عنهم رئيس رابطة علماء اليمن السيد العلامة شمس الدين شرف الدين والذي أكد فيها أن الشعب اليمني أمسى في أمس الحاجة إلى العلماء الربانيين الذين يجتهدون في إيصال علمهم إلى الناس ولا يكونون مجرد أبواق للسلاطين بل علماء مخلصين كما كان المولى الحجة المؤيدي علماء مخلصين لا يشاركون الطواغيت في إظلال الناس وظلمهم ويرفضون الانصياع للطاغوت.

وبدوره أشاد الأستاذ محمد علي الحوثي خلال كلمة له بالمولى العلامة وقال اليمنيون ليسوا بحاجة إلى علماء على شاكلة علماء العدوان الذين أباحوا للقتلة دماء هذا الشعب وإنما إلى علماء ربانيين كما كان السيد مجد الدين .

وثمن رئيس اللجنة الثورية دور العلماء الذين تخرجوا من مدرسة الإمام العظيم مجد الدين المؤيدي سلام الله عليه في حماية المجتمع من الأفكار التكفيرية الهدامة وتخلق أمة ذليلة خانعة للظالمين والطغاة.

وألقى حفيد المولى الراحل محمد حسين مجد الدين كلمة بعنوان أخلاق المولى مجد الدين ودوره في إصلاح المجتمع استعرض فيها أخلاق المولى الرفيعة والسامية وعَرَّض على بعض محطات حياة المولى المجتمعية التي من خلالها نشر العلم والهدى بين كل الناس في اليمن والحجاز ولم يفتر أو يتردد في نشر العلم و الصدع بكلمة الحق في وجه الظالمين .

وتحت عنوان البرنامج السياسي للمولى الحجة ألقاه السيد العلامة عبد المجيد الحوثي أمين عام الملتقى الإسلامي كلمة ذكر فيها برنامج المولى الذي كان يعكف عليه لثمانية عقود قضاها وكان لا ينام إذا كانت هناك مشكلة يُكادُ فيها الدينَ وأهله.

وأشار العلامة الحوثي أن المولى مجد الدين جسَّد الحق وجاهد الظالمين خلال مسيرة حياته بالكلمة والقول والفعل وربَّى أمة مجاهدةً عالمةً في شتى المجالات.

وفي ختام كلمته دعا السيد عبد المجيد الشباب اليمني للحضور الفاعل في مختلف ميادين الجهاد لمقارعة المعتدين على الشعب اليمني حتى الانتصار عليه وتحقيق الحرية والاستقلال الكامل لكل اليمن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.