نبحث عن الحقيقة

أولى خطوات صفقة القرن تحت التنفيذ في دولة خليجية

طلائع المجد _ وكالات|

قالت الخارجية الفلسطينية، في بيان لها أمس الاثنين، “لا سلام اقتصاديا من دون سلام سياسيا مبني على أسس المرجعيات الدولية المعتمدة، ويؤسس لدولة فلسطينية مستقلة على حدود العام 1967 والقدس الشرقية عاصمة لها.

وتحت عنوان مخادع “الاستثمار من أجل الازدهار”, تسعى الولايات المتحدة من خلال المؤتمر المزمع عقده في البحرين لتشجيع الاستثمار “احتلال” أراضي فلسطينية جديدة, في خطوة أولى لتنفيذ ما يسمى بصفقة القرن.

حيث نقلت قناة تلفزيونية تابعة للاحتلال الصهيوني خبرًا مفاده, “أن الولايات المتحدة الأمريكية أرسلت دعوة رسمية لما يسمى بـ”دولة اسرائيل” للمشاركة في مؤتمر اقتصادي يزمع عقده في البحرين الأحد المقبل, فيما تعتبر هذه الدعوة خطوة أولى في صفقة القرن “الصهيونية الخليجية”.

 

مصادر أكدت بأنه, “تم إرسال الدعوة في نسخة ورقية وهي في طريقها إلى إسرائيل عبر البريد الدبلوماسي. ومن المتوقع أن ترد إسرائيل بشكل إيجابي والمشاركة في المؤتمر”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.