نبحث عن الحقيقة

أبناء مديرية المفتاح حجة يزفون بطلين من أبنائهم شهداء في جبهات العزة والكرامة

موقع طلائع المجد | حجة | 23

رفرفت رايات الفضيلة وغابت الشموس خجلا وحياءً .. في تشيع لم تشهد له مديرية المفتاح مثيلا خرج الاحرار من أبناء مناطق الشرفين .. ليؤكد اليمانيون الاحرار بأصواتهم الهادرة وأعناقهم الشامخة التي تطاول السماء أنه إذا سقط منا شهيدٌ فإنه سيولد ألف مجاهد وثائر .

ووراء كل شهيد قصص ومعجزات سترويها الأجيال وتتناقلها في أصلاب الرجال ويتحدث عنها هذا الكون الفسيح ..

وهنا فارس من فرسان الميدان ومنارة من منارات العلم والبسالة يروي قصة جهاده وعظيم شجاعته واقدامه بلون الدم الاحمر القاني لتنبت الارض شجرة الكرامة والحرية والعدالة.
إنه ابو صقر العلوي .

ومن مدينة حجة الشماء انطلق تشييع مهيب رسمي وشعبي؛؛ ولوحة مشهده ذلك الفارس الذي اذاق العدو بأس تنكيله وشدة نيرانه .

ومن ثم من مدينة المحابشة انطلق الموكب الى مسقط الرأس بمديرية المفتاح ليتم الصلاة عليه وتشييعه بقرية بني زيد .

ليشيع ابناء المفتاح شهيدهم الثاني الشهيد/ عبدالله ناصر علي الحاشي” أبو إياد” ..

قمران غابا وافلا ….
وشهيدان من أبناء هذه المديرية الأبية تركا بصمتهما في نفوس الناس وخلدا آثارهما ليتحدث عنها الأجيال .
ونفوس اليمانيون تزداد لهبا وحماسة يوما بعد آخر ..
واثقون بنصر الله وتأييده ..
ماضون على ذات الدرب الحيدري ..
والخيارات المتاحة بكل شجاعة واباء .
فكبيرهم فارس مغوار ..
وصغيرهم جمرة ملتهبة لا تداس ..

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.